Ayo – Dag. Mount Bear

Called (Ayo – Dag) Bear Mountain because it seems to CDDB climber on the water, is located on the southern coast of the Crimea by Gortizov. (Ayo – Dag) is the beautiful scenery on your way to Yalta Olocta. The name (Ayo) means in the Tatar language (Bear) This is a word derived from the Greek (whatever) – a saint, but the word (Dag) means in Tatar, mountain

The summit of Bear Mountain was formed as a result of cooling magma in the earth’s crust. It is a dormant volcano, which did not have enough energy to throw mastery of dissolved substances on the surface that cooled

The height of a mountain the bear was not that great, with a 577 meters above sea level, but the area is impressive and of 5.4 km 2. Seems to surface from a distance the mountain is covered with shrubs, but in fact it is shaded and deep forest. There are old ways, and paths, and green spaces – and near depressions stone, and gravel, rocks and broken by the water currents

Ayo – Dag is one of the museums of natural minerals in the specialized study of the south shore, has been found to contain the Bear Mountain Aldiabaz a rock that forms when magma fills cracks the stone. The platforms in Moscow’s Red Square and near the Palace Vorontzov Oloubaca made of Aldeabez Alkremiah. The newly discovered mineral is a known name (Vizovian). The number of minerals discovered on the Mount (Ayo – Dag) 18 metal

Once upon a time, raised this mountain trembling and feelings of saint worship in the nature of the mighty. Archaeologists have discovered many haven of the pagan tribes and the destruction of Christian churches built in the beginning of the Christian

Is the huge mountain in the sea, surrounded by Odalara Islands, including rocks coast Besar, there are hiding the rural home of the writer Anton Chihov. Because of Microbiology static in the water and rocks look like water is unusually clear and pure

This slideshow requires JavaScript.

Translate to Arabic

آيو- داغ. جبل الدب

سمي (آيو- داغ) بجبل الدب لأنه يبدو كدب متسلق على الماء، ويقع على الساحل الجنوبي لكريميا جانب غورتزوف. (آيو- داغ) ذو مشهد جميل في طريقك من يالطا إلى ألوشطا. إنّ الاسم (آيو) يعني في اللغة التترية (الدب) وتعتبر هذه الكلمة مستقاة من الإغريقية (آيا)- قديس، أمّا الكلمة (داغ) تعني في التترية، الجبل

إن قمة جبل الدب تشكلت نتيجة لبرود الصهارة في القشرة الأرضية. إنه البركان الخامد الذي لم يملك طاقة كافية ليقذف مكنوناته من المواد الذائبة التي بردت على السطح

إن ارتفاع جبل الدب ليس كبيراً، حيث يبلغ 577 متراً فوق سطح البحر، لكن مساحته مؤثرة وتبلغ 5.4 كم2. يبدو سطح الجبل من مسافة بعيدة مغطًى بالشجيرات، لكنها في الحقيقة هي غابة مظللة وعميقة. هناك طرق قديمة، ومسالك، وساحات خضراء- وبالقرب منها انكسارات حجرية، وحصى، وصخور تتكسر عليها التيارات المائية

آيو- داغ تعد واحدة من المتاحف الطبيعية المتخصصة بدراسة المعادن في الشاطئ الجنوبي، وقد وجد أن جبل الدب يحوي على الدياباز وهو الصخر الذي يتشكل عندما تملأُ الصهارة الشقوق الحجرية. إنّ المنابر في موسكو في الساحة الحمراء وقصر فورونتزوف قرب ألوبكا مصنوعة من الديابيز الكريمية. وقد اكتشف حديثاً معدنٌ غير معروفٍ اسمه (فيزوفيان). وإن عدد المعادن المكتشفة على جبل (آيو- داغ) 18 معدناً

في سالف الزمان أثار هذا الجبل ارتعاش وأحاسيس القديس في التعبد للطبيعة الجبارة. وقد اكتشف علماء الآثار ملاذ العديد من القبائل الوثنية وخراب الكنائس المسيحية التي شيدت في بداية العهد المسيحي

يقع الجبل الضخم في البحر وهو محاط بجزر أدالارا، بينها صخور ساحل بيزار، وهناك يختبئ المنزل الريفي للكاتب أنطون تشيهوف. وبسبب الأحياء الدقيقة الساكنة في المياه والصخور تبدو المياه بشكل غير اعتيادي صافية ونقية

Advertisements